دراسة الجدوي

دراسة الجدوى تهدف إلى ترشيد القرار الاستثماري. بوجوب قيام المشروع الاقتصادي على دعائم الصلاحية الاقتصادية والفنية. وبمعنى آخر تهتم هذه الدراسات بمدى جدوى إنشاء المشروع المقترح قبل تنفيذه بطريقة عملية. فالقرار الاستثماري الرشيد لابد أن تسبقه دراسات توضح وجود سوق كاف. يتم فيه تصريف إنتاج المشروع وإمكانية تنمية هذا السوق وأيضاً توافر الخامات والأيدي العاملة والبنية الأساسية اللازمة. إضافة إلى توافر مصادر التمويل بالقدر الكافي وفي الوقت المناسب.

دراسة الجدوى للمشروع هي عبارة عن دراسة يقوم بها صاحب المشروع لوحده. أو إحدى الشركات المتخصصة في إنجاز دراسات الجدوى من أجل دراسة مشروع جديد أو التوسع في مشروع قائم. لمعرفة مدى الجدوى لتنفيذ المشروع ونسبة نجاحه. و توضح الدراسة الإمكانيات المطلوبة لكل مشروع وتكاليفة الإستثمارية و الفرص التسويقية وإيرادته المتوقعة والتحديات التي تقابله.

وتعتبر الدراسات للمشروعات من أهم الأساليب الاقتصادية والإدارية والمالية. التي يجب على جميع المنظمات مهما اختلفت طبيعة عملها الالتزام بها. وبتنفيذها من خلال مجموعة من الخبراء الاقتصاديين والمحللين والماليين لوضع الدراسة. اعتمادا على مجموعة من الخطوات والتي تساهم في التطبيق على أرض الواقع. مع الحرص على الالتزام بمبدأ الحيطة والحذر. من قبل البدء في أي خطوة في العمل للمساهمة في الحصول على نتائج مناسبة ودقيقة.

ضرورية جدا لأي مشروع ولا يمكن الإستغناء عنها. ولابد لأي مشروع من إنجاز دراسات مرتبطة بزمن معين لتنفذيها للوصول إلى الهدف الأساسي وتحقيق أعلى عائد ربح ممكن. ويمكن الإستعانة بمكاتب وشركات و بيوت خبرة الاستشارات التسويقية و دراسات الجدوى ذات الخبرة الكبيرة والسمعة الطيبة. أو أن تقوم بإعداد دراسة الجدوى بنفسك إذا كانت لديك خبرة و تعرف الكثير عن مجالك ومنافسيك وسوقك وكيفية إرضاء زبائنك.

تعريف دراسة الجدوى

تُعرف دراسات الجدوى على أنها سلسلة دراسات متخصصة مترابطة ومتكاملة تجرى سلفاً (مسبقاً) على مشاريع الاستثمار المزمع تنفيذها منذ التفكير في عمل المشروع وحتى يصل المشروع إلى مرحلة التصفية بقصد التأكد من صلاحية مشاريع الاستثمار لتحقيق نتائج محددة. وبمعنى آخر فهي تلك الدراسات اللازم تنفيذها للتحقق من أن نواتج مشروع الاستثمار تفوق الموارد التي ستخصص له، ومن أن تلك النواتج تتوافق ودوافع المستثمر واتجاهاته.

أهمية دراسة الجدوى للمشروع

تعتبر الدراسة هي أول خطوة نحو نجاح المشروع ، حيث أنها تحدد أهداف مشروعك على المدى القصير والطويل والإحاطة بكل تفاصيل المشروع قبل تنفيذه ، ويمكن توضيح أهمية دراسة الجدوى للمشروع في النقاط التالية:

  1. تساعد على تحديد جميع المشاكل المتعلقة بالأعمال وحلولها.
  2. معرفة إحتياجات المشروع من التكاليف والموارد ونسبة نجاحه على المدى القصير والطويل.
  3. تساهم دراسة الجدوى في تحقيق التخصيص الأمثل للموارد الاقتصادية على المستوى القومي.
  4. توضح الدراسة الإمكانيات المطلوبة لكل مشروع وتكاليفة الإستثمارية و الفرص التسويقية وإيرادته المتوقعة والتحديات التي تقابله.
  5. تساعد دراسة الجدوى المستثمرين على اتخاذ قرارات الاستثمار الرشيدة من خلال التنبؤ بالمتغيرات التسويقية والفنية والاقتصادية المؤثرة في تلك القرارات.
  6. تساعد الدراسة على معرفة نقاط الفرص المتاحة للمشروع ونقاط التحديات المتوقعة ووضع خطط لتجاوزها للوصول بالمشروع لأكبر نسبة نجاح فى المستقبل.
  7. توضح أهمية مشروع الاستثمار بالنسبة للدولة ومدى ارتباطه بمشروعات خطة التنمية وإمكانية مساهمته في علاج بعض المشكلات التي تواجه هذه الدولة.
  8. ثعد شرطاً للحصول على موافقة أجهرة الدولة على إنشاء مشروع الاستثمار، كما قد تكون شرطاً للحصول على قرض من إحدى مؤسسات المال لتغطية جانب من تكاليفه الاستثمارية.
  9. تمكِّن دراسات الجدوى الاقتصادية و دراسة السوق من معرفة المخاطر المتوقعة مستقبلا ووضع الخطة البديلة فى حالة حدوثها للخروج بأقل نسبة خسائر ممكنة وتحدد دراسات الجدوى أيضا تكاليف المشروع والإنفاق والإيرادات المتوقعة.

 

إذا كانت لديك فكرة وترغب في معرفة إذا ما كانت من الممكن تطبيقها على أرض الواقع، ستوفر لك الدراسة البيانات الموضوعية والبصيرة  المستنيرة لطمأنه نفسك بأن فكرتك تستحق المتابعة، وعلاوة على ذلك إذا كنت بحاجة إلى تمويل أو تبحث عن شريك استراتيجي لبدء العمل فشركة صدي للإستشارات الإقتصادية تعتبر خيارك الأمثل لتنفيذ فكرة مشروعك ، والتأكد من مدي صلاحية هذه الفكرة للتطبيق علي أرض الواقع قبل استثمار الكثير من الوقت والمال.

 

موضوعات تهمك :